العودة   الذهبية > تراث و مناطق > الحجــــــــــاز

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: كتاب وصفات منال العالم (آخر رد :هشام القادري)       :: كتاب شهيوات شميشة (آخر رد :هشام القادري)       :: عملاق استرجاع الملفات بدون منازع Recover My Files 2019 (آخر رد :هشام القادري)       :: كتاب أطباق النخبة أمل الجهيمي (آخر رد :هشام القادري)       :: كتاب مقبلات و مملحات-رشيدة أمهاوش (آخر رد :هشام القادري)       :: بالصور.. عزت أبو عوف يظهر بعد تعافيه من جراحة القلب (آخر رد :الذهبييييية)       :: الكويتية رهف: وجدت نفسي بالمسرح الغنائي الاستعراضي (آخر رد :الذهبييييية)       :: تناول خبز الحبوب غير المقشرة لصحة أفضل (آخر رد :الذهبييييية)       :: السجائر مسؤولة عن 50% من وفيات 12 نوعاً من السرطان (آخر رد :لمسة حب)       :: ربع ساعة رياضة يوميا تطيل عمر المسنين (آخر رد :الذهبييييية)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 22-04-2010, 05:56 AM
ابن الطائف ابن الطائف غير متواجد حالياً
عضو مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 25
افتراضي ماء الورد الطائفي وعطره ( دهنه )



يؤكد خالد بن عبد الحمن آل كمال، صاحب مصنع ومزرعة ورد في الهدا، أن ورد الطائف لا مثيل له في العالم، فهو أكثر رائحة وعطرا من الورود المشابهة له في الشام وتركيا وغيرهما، ويضيف أن ورد الجوري الشامي أكبر حجما وأكثر جمالا من الطائفي، لكن رائحته ليست بالقوة التي تميز ورد مدينته، مبينا فشل محاولات بعض كبار أصحاب المزارع بزراعته في غير أرضه، وقال بثقة المزارع في أرضه «السر هنا في هذه الأرض وفي التربة التي تسقى عادة بماء المطر وندى الضباب». وتشتهر ضواحي الطائف وأوديتها، كالهدا والشفا والغديرين والضحياء ووادي محرم وغيرها، بزراعة الورد، وتم إحلال شتلاته في مساحات واسعة من الحقول الزراعية بعد أن هجر معظم المزارعين في الموسم زراعة الخضراوات والحبوب والأعلاف، لتواضع مردودها قياسا بمداخيل الورد الذي يضمن للمزارع دخلا عاليا في كل موسم. الا أن موسم العام الماضي أصيب بنكسة مؤقتة بعد أن فاجأت موجة صقيع المنطقة تركت آثارها على محصول الورد وكمياته السنوية، الأمر الذي سيترك تأثيره على مؤشر سعره بالزيادة بنحو 50 في المائة تقريبا. ويعتمد المزارعون هنا على التقويم الزراعي القديم والمرتبط بعلم الفلك وحركة النجوم. فمنه يعرفون مواعيد زراعة كل صنف من الأشجار المثمرة ومواسم حصادها. وتبدأ فترة زراعة شتلات الورد الجديدة مع حلول برج (الطرف). ومع حلول الموسم الزراعي يبدأ المزارعون بحفر أخاديد في تربة الحقول الزراعية، لتطرح فيها أغصان صغيرة قصت بعناية من شجر الورد، ثم يهال عليها السماد وتسقى بالماء عند انقطاع المطر، وفي مواعيد محددة. وتحظى أشجار الورد المنتجة بعناية خاصة وتشذيب متواصل مع توفير دائم للماء والسماد حتى موسم الحصاد الذي يبدأ عادة في شهر أبريل (نيسان)، ويستمر حتى نهاية مايو (آيار) من كل عام(برج الحمل ). ويحرص المزارعون على إبقاء شجرة الورد قريبة من الأرض، بحيث لا يزيد ارتفاعها أكثر من متر ونصف المتر ويقص ما يرتفع عن ذلك. ويفسر خالد آل كمال الحكمة من وراء ذلك بأنه مهم لتحفيز الشجرة على إنتاج أقصى قدر ممكن من الورود كل صباح، مشيرا الى أن عملية قطف الورد لا بد أن تبدأ قبل طلوع الشمس، حيث يكون الورد نديا وفواحا.
ويبيع المزارعون كل ألف وردة بخمسين ريالا سعوديا (نحو 13 دولارا) لمعامل التقطير لهذا العام (عام1431هـ ),وتنتج كل شجرة نحو 250 وردة يوميا طوال موسم الحصاد الذي يستمر قرابة الشهر ونصف الشهر مع بداية برج الحمل
وعلى امتداد طرق وشوارع محافظة الطائف وضواحيها يصطف الباعة لعرض الورد بصناديق بيضاء مصنوعة من الفلين بجانب الفواكه والمحاصيل الزراعية الأخرى للأهالي والزوار وللمصطافين الذين يحرصون على اقتناء كميات منها في طريق عودتهم، تذكارا لأيام سعيدة قضوها في عروس المصائف.
ويشتهر آل كمال و الغربة من النمور من ثقيف وآلالقاضي وقريش والطلحات، بتخصصهم في صناعة دهن وماء الورد. ويسيطر من سبق ذكرهم على حصة الأسد في إنتاج دهن وماء الورد المحلي. لكن ذلك لا ينفي دخول آخرين الى هذه الصناعة وإن كان إنتاجهم أقل كمية وجودة، كما أن هناك معامل خاصة تعود ملكيتها لشخصيات اجتماعية مرموقة، يحصر إنتاجها من دهن الورد على أصحابها فقط الذين يقومون بتقديمها على سبيل الإهداء لمعارفهم وخواصهم . ويميز خالدآل كمال بخبرته الطويلة أنواع الورد ومكان زراعته بمجرد النظر إليه واستنشاق عبيره. ووصف ورد الشفا بأنه عادة ما يكون ريّانا بالماء وأكبر حجما من ورد الهدا الذي يعد أفضل الأنواع نظرا لتميزه بشذى نافذ ورائحة قوية,وبخاصة ورد المعالي في مزارع الغربة0
يقول خالد آل كمال إن تعتيق الورد يقلل من جودته خصوصا إذا ما تعرض للضوء والحرارة. وينصح من يريد حفظه لمدة طويلة أن يزيل اللسان البلاستيكي من عمق العبوة ويحكم إغلاقها، نظرا لأن البلاستيك يتفاعل بالتخزين الطويل مع الدهن ويؤثر على جودة وتركيز رائحة عطر الورد. ويشير الى أن معمل (آل كمال) يعتمد على إنتاج ماء الورد أكثر من إنتاج الدهن، نظرا لأن معملهم يعد من بين أكبر المنتجين له في المملكة، ويعملون على تغطية الاحتياج المحلي منه وتصدير الفائض للطلبات المتزايدة في الخارج، خصوصا في دول الخليج العربي، وماء الورد الطائفي الذي يعبأ ويخزن في قنانٍ زجاجية كبيرة سعة 20 لترا، قبل تعبئته تجاريا، ويستخدم لأغراض متنوعة خصوصا في صنع الحلويات الشرقية وإضافته الى ماء الشرب وهو على نوعين: النوع العادي الذي يباع في قنانٍ زجاجية صغيرة سعة 250 ملم وتباع في الأسواق بسعر 10 ريالات للعبوة الواحدة. والنوع المميز المعروف باسم (العروس) وهو الماء المكرر من غلي الورد لاستخراج الدهن في القطفة الأولى. وتباع العبوة الصغيرة بسعر 30 ريالا (9 دولارات). وهو النوع المفضل عند الخليجيين في استقبال ضيوفهم وتوديعهم في المناسبات والأفراح برشه على الضيوف نساء ورجالا بقنان خاصة تعرف بمرشات الورد، تصنع بطرق فنية متنوعة من النحاس والزجاج وتجمل بماء الذهب والنقوش والفصوص والأحجار الكريمة الأصلية والتقليدية. كما تستخدمه النساء بعد اكتشاف أهميته التجميلية في تنظيف البشرة وتغذيتها، أو بإضافته الى الأقنعة التجميلية للوجه والجسم المصنوعة محليا لإعطائها رائحة مقبولة علاوة على خواصه العلاجية المفيدة لبعض الأمراض الجلدية. وشرب كميات معتدلة من ماء الورد الطائفي له خصائص نافعة في الإنشراح وطرد الاكتئاب النفسي البسيط للمصابين به. كما أن ماء الورد ودهنه عنصران أساسيان في عملية غسل الكعبة المشرفة ودهن جدرانها مرتين كل عام من الداخل والخارج جريا على ما سار عليه خلفاء الدولة الإسلامية 0

ويبين خالد آل كمال طرق اكتشاف جودة دهن الورد الأصلي من المغشوش بقوله: دهن الورد الأصلي يعرف من رائحته المميزة التي لا يمكن تقليدها، مبينا أن النخب الأول ذو لون مصفر ضارب الى اللون الأخضر قليلا، والأخضر الواضح منه سيئ، وليس لزجا لزوجة الزيت، بل هو خفيف لا يترك أثرا زيتيا على الملابس أو الجسم عند التطيب به. كما أن النوع الجيد لا يحتاج الى تعريضه لمصدر حراري ساخن عند تجمده بالبرودة، بل يذوب بمجرد ملامسته لحرارة اليد العادية. وعلى عكس الاعتقاد الشائع، فإن رائحته لا تبقى لمدة طويلة على الجسم فهو سريع النفاذ ويمتصه الجسم بسرعة، كما أن رائحته تزول بالاغتسال. ويضيف أن (تولة) دهن الورد الواحدة، وهي العبوة المستخدمة بسعة (11.7 غرام) فقط، تحتاج الى تقطير نحو 40 ألف وردة لإنتاجها. وسعر النوع الأصلي نحو1200ريال سعودي من المعمل مباشرة. وأكد أن دهن الورد الطائفي ليس فيه درجات أو قطفة أولى وقطفة ثانية، كما يشاع بين الناس. هناك فقط نوع جيد وآخر رديء، والجيد منه هو الذي يتم استخلاصه وقطعه بالتقطير من 40 ألف وردة، ولا يتكرر غليها أكثر من مرتين في قدور الغلي، فزيادة التقطير تسيء للمنتج النهائي من الدهن. أما الرديء فهو ما يتم استخلاصه من عدد أقل من الورد وبتكرار تقطيره 0

قال ابن سكرة عن الورد:
للورد عندي محل لأنه لا يمل
كل الرياحين جند وهوى الأمير الأجل
إن جاء عزوا وتاهو حتى إذاغاب ذلوا
وقال المتنبي عن الورد :
جمع الورد خصالا لم تكن في نظرائه
حسن لون جعل الزهرة من تحت لوائه
ونسيما عطر المجلس من فرط ذكائه
فإذا غاب وولى عوض الناس بمائه



ولمعرفة المزيد ينظر كتاب آل كمال سليمان - نماذج عن الورد والطيب في الحضارة الإسلامية وصناعةماء الورد
الطائفي , نشر مكتبة المعارف بالطائف عام1416هـ حيث بين فيه كل مايتعلق بالورد وكيفية تقطيره,وفوائده000إلخ0
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 24-12-2010, 05:14 AM
محبوب الناس محبوب الناس غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 18
افتراضي



مشكور اخي ابن الطائف علي الموضوع الجميل


رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اهدي الورد عند الرقم خمسة DoDa AlBtOoOtA الالعاب والتسالي 8407 01-11-2014 12:29 AM
الشامبو مع ماء الورد لشعر صحي نونه العناية و الجمال و الماكياج 7 23-07-2010 10:17 PM
مجلس الغرف في تبوك الورد مخاوي الليل إقتصاد ومال واعمال 0 14-04-2009 08:41 PM
صــوـرـر مفارش بلون الورد ...روووعه *rommanah* افكار ولمسات 8 14-08-2007 04:30 AM
اذا اتحبون الورد ... لكم هالورد جلمود ركن الذهبية العام 7 03-06-2007 01:19 PM


الساعة الآن 06:47 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd